جمعية كهرمانة للفنون تقيم مهرجان النصر على داعش في عيون الفنانين للملصق السياسي

  • احدث الاخبار الفنية
  • 211 views
  • يوليو 30, 2017 | 11:41 م
من بين 80 مشاركاً عراقيين وعربياً فاز بجائزته الفنان زهير البعشيقي

جمعية كهرمانة للفنون تقيم مهرجان النصر على داعش في عيون الفنانين للملصق السياسي
الجائزة قلادة ذهبية من فكرة نائب ممثل الامين العام للامم المتحدة في العراق وتصميم وتنفيذ ملاك جميل

كتب – عبد العليم البناء
تواصل جمعية كهرمانة للفنون حضورها الفاعل في المشهد الثقافي العراقي بفعاليات وانشطة نوعية تتناغم مع القضايا الوطنية والمصيرية لعراقنا الغالي وفي هذ السياق وابتهاجا بالانتصار على عصابات داعش الارهابية وتحرير الموصل الحدباء من براثنها على ايدي ابنائنا من قواتنا السلحة والامنية بمختلف صنوفها بما فيها الحشد الشعبي وكما هو عهدها في تحقيق الكثير من الفعاليات ذات الطبيعة الابداعية المتنوعة شكلا ومضمونا وبالتعاون مع الاتحاد العربي للمرأة المتخصصة التابع لمجلس الوحدة الاقتصادية في جامعة الدول العربية (قطاع الثقافة) ودائرة الفنون التشكيلية في وزارة الثقافة والسياحة والاثار اقامت جمعية كهرمانة للفنون مهرجانا للمشاركين في مسابقتها التي سبق ان اعلنت عنها للتعبير عن المشاركة الفاعلة التي يتمتع بها فنانو الجمعية وغيرهم تجاه عراقنا الغالي وقضاياه المصيرية وفي مقدمتها معركتنا المقدسة ضدا داعش الارهابي تضمن افتتاح معرض للملصق السياسي شارك فيه 80 فنانة وفنانة وشمل لوحات وملصقات وصورا فوتوغرافية ولعمالا كاريكاتيرية وحمل عنوان (النصر على داعش في عيون الفنانين).
وقالت الفنانة ملاك جميل رئيسة جمعية كهرمانة رئيسة قطاع الثقافة في الاتحاد المذكور فرع العراق المهرجان اقيم في قاعة كولبنكيان للفنون وشارك فيه مجموعة من ابرز فناني التشكيل العراقي والعربي فضلا عن أعضاء الجمعية بينهم : سامي الربيعي وأكرم جرجيس وعبد الأمير المالكي وملاك جميل ومهدي المعلم والتشكيلي المغربي سعيد ازارايب والتونسي نجيب ركباني ومصطفى سلام ولميعة الجواري وأشواق طالب ومروة الحايك وحمودي عذاب وهند السامرائي وشيماء الحسني وغيرهم الكثير .
وأكدت جميل إيمانا بالدور الوطني لفناني العراق في الوقوف مع قواتنا المسلحة والحشد الشعبي والعشائري جاء هذا المعرض للملصق السياسي ليسهم في توثيق الانتصار العظيم على فلول الشر والظلام والارهاب (داعش)المجرم تسجيلا لتلك التضحيات والمآثر الخالدة التي سطرها ابناؤنا المقاتلون والمجاهدون البواسل بدمائهم الزاكية التي عطرت تلك الارض العصية على قوى الظلام أرض الانبياء والاولياء والشهداء والصديقين حيث يمثل الملصق لغة بصرية عابرة للحدود وهو وثيقة تسجل تلك اللحظات الخالدة كونها فخر وعز لكل العراقيين فطوبى للشهداء الابرار الذين روت دماؤهم أرض العراق وللجرحى الابطال الاوسمة التي نباهي بها الكون ولنحتفي جميعا بهذا النصر العظيم .
وأضافت جميل : لقد تم تشكيل لجنة تحكيم دولية ضمت فنانين من داخل وخارج العراق وهم :الفنان الكبير د. علاء بشير(العراق) وموريس ماثيو (فرنسا) وكارلوس ركصوني (فرنسا) وقد اختارت اللجنة الملصق الذي انجزه الفنان زهير البعشيقي وتم في المهرجان منحه قلادة الفوز التي كانت من فكرة وتصميم السيد جورج بوستن ممثل الامين العام للامم المتحدة في العراق مشكورا حيث كانت الفكرة جميلة ومبتكرة وتشير الى وحدة العراقي في مقاتلة وطرد داعش من بلاد الرافدين وهي من تصميمي وتنفيذي حيث تضمن الجانب الايمن من القلادة المدن الواقعة على نهر دجلة أما الجانب الايسر فتضمن المدن الواقعة على نهر الفرات وصولا الى شط العرب حيث يلتقيان عند القرنة الذي تقع على ضفافه البصرة الفيحاء ثغر العراق الباسم وكتبت اسماء المدن باللغة العربية من جهة ومن الجهة الاخرى باللغة الانكليزية ..كما سيتمتع الفنان الفائز بسفرة لمدة اسبوع واحد في شهر كانون الاول من هذا العام على نفقة فرع جمعية كهرمانة للفنون في باريس وهذا يحصل للمرة الاولى في تاريخ المعارض التشكيلية والمهرجانات في العراق.